Joud
Joud

نحارب الإقصاء الإجتماعي والإقتصادي عبر التربية والتكوينات المهنية

دعم دار الطالبة للحد من الهدر المدرسي

سعيا وراء حفظ الحق في التعلم، تقدم جمعية جود للمرأة والأسرة والطفولة دعمها المالي لمؤسسات دار الطالبة التي تستقبل طالبات الإعدادي والثانوي المقيمات بعيدا عن المؤسسات التعليمية. تشكل دور الطالبة قوة دافعة في مجال محاربة الهدر المدرسي و الهشاشة بالمغرب و تمثل نموذجا فعالا أثبت جدارته في العالم القروي، خاصة مع وجود آلاف الفتيات اللواتي يفلتن سنويا من مخالب الإنقطاع عن الدراسة.و تروم جمعية جود للمرأة و الأسرة و الطفولة، من خلال المشاركة في مصاريف التسيير، المساهمة في بقاء دور الطالبة و تطويرها و مواكبة الشابات طوال مسارهن التربوي و الثقافي.

فالمشاركة في مصاريف التسيير هي السبيل الذي إتبعته جمعية جود للمرأة والأسرة و الطفولة للمساهمة في بقاء و تطوير دور الطالبة وهي ترافق بذلك عددا من الفتيات طوال مسارهم الدراسي و الثقافي.